إنجاز العشرون دقيقة!

بسم الله الرحمن الرحيم

طابت أوقاتكم بالمسرّات و١٤٤٠ هجرية مباركة وسعيدة لنا ولكم

مع كثرة المشتتات من حولنا تفقد سارة التركيز على إتمام مهمة ترجمة أوكلت إليها في وقت وجيز، وكلّ ما همّت لإنجازها تخرج المسودات الأولى بجودة لا تعكس مهاراتها العالية وقدرتها على إنجازها.

في الوقت الذي تقضي سارة فيه استراحة عشوائية أثناء إنجازها مهمتها، قرأت مقالة قد وصلت إليها -بمحض الصدفة- عن فكرة للإنجاز في غضون العشرين دقيقة، فتملّكها الفضول لتجربها.

عيّنت سارة مؤقِّت هاتفها على عشرين دقيقة وركزت في مهمتها بالترجمة ولم تشعر بالوقت إلا بصوت المنبه يعلن عن نفاد الوقت، لديها الان خيارين: إما أن تعيد المؤقت مرة أخرى لعشرين دقيقة أو تأخذ استراحة قصيرة جدًا كشرب القهوة مثلًا 🙂

كررت صديقتنا العشرون دقيقة ومن ثم أخذت استراحة وقد كان لديها ثلاث خيارات أولها استراحة قصيرة أو متوسطة نصف ساعة مثلا أو طويلة كإعداد وجبة أو تدبير شؤون أخرى.

كررت صديقتنا سارة الطريقة حتى أنجزت مهمة اليوم، فكانت النتيجة المذهلة! إنجاز في وقت قياسي وبجودة عالية.

قد نظلم مستوانا الحقيقي في أداء مهمة أو إنجاز شغفٍ بتشتت تركيزنا على أدائه ككثرة استخدامنا لوسائل التواصل الاجتماعي أو فوضوية ترتيب أولوياتنا والتفكير بما سنفعله بدلًا من أن نركز بالذي بين أيدينا في الوقت الحالي.

ملاحظات:

⁃ السيناريو السابق حقيقي جدًا بإسم مختلف.

⁃ تفيد التجربة في العديد من المهام كالترجمة والتصميم والأبحاث وكتابة الواجبات وغيرها.

حان لكم الوقت لتجربتها أيضًا!

تمنياتي لكم بتحقيق إنجازات عظيمة

(الجزء الأخير) الحياة الجامعية

وفي نهاية السلسلة ستخوضين أجمل الخبرات في حياتك الجامعية، خلال هذه السنوات إن استغليتيها بالشكل المناسب لكِ ستتخرجين بشخص مختلف عن وقت تسجيلك فيها، فتُصقل شخصيتك وتمتلئين برصيد كبير من الخبرات والتجارب، فمنّ الله عليكِ بفرصة عظيمة مثل هذه اغتنميها، ولا تنسي أن تكوني خير سفيرة لقسمك وكليتك وجامعتك ومجتمعك فبلدك. أفيدي واستفيدي وامسكي بيد التي تحتاج لك في بداية الجامعة.

أثبتي نفسك وشخصيتك بإنجازاتك واجتماعيتك واتركي أثرا يتذكرونه حتى بعد تخرجك.

كانت هذه السلسلة من خلاصة تجربتي الجامعية إضافةً لما سمعته وقرأته.

تمنياتي لكِ بحياة جامعية موفقة مليئة بالشغف والطموح.

صديقتكِ شذا 🙂

(جزء ٨) الحياة الجامعية | ما بعد التخرج.

ما بعد التخرج:

اختبارات مهمة:

١- اختبار الايلتس:

https://alharbishatha.wordpress.com/2017/10/19/ielts/

٢- توفل: هو اختبار لغة دولي يقيس قدرة المختبر في اللغة الانجليزية المكتوبة والمنطوقة وهو على نوعين الأول يكون ورقي وهو PBT والثاني عن طريق الانترنت IBT ، ويناسب الاختبار الجامعات الأمريكية ومعظم الجامعات الإنجليزية في المملكة المتحدة.

وينقسم إلى أربع أقسام:

القراءة، الاستماع، التحدث، الكتابة

القراءة: يحتوي قسم القراءة على ثلاث أو أربعة قطع، كل قطعة يتبعها من ١٢ – ١٤ سؤال، وقت هذا القسم: من ٦٠ إلى ٨٠ دقيقة.

الاستماع: يكون عبارة عن مقاطع صوتية مُقتبسة من محاضرات أكاديمية، ومحادثات يومية بين أشخاص،

ويتكون القسم من:

-من ٤ إلى ٦ محاضرات أكاديمية، كل منها يستغرق من ٣ إلى ٥ دقائق، وكل مقطع يتبعه ٦ أسئلة.

-من ٢ إلى ٣ مُحادثة، كل منها يستغرق حوالي ٣ دقائق، وكل مقطع يتبعه ٣ أسئلة.

الوقت الاجمالي للاستماع: ٦٠ – ٩٠ دقيقة

التحدث: في هذا الجزء يقوم المختبر بالتحدث عبر الميكروفون الذي يسجل ما يقوله، وبعد ذلك يتم تقييم الحديث، والسؤال عن بعض الأمور الشخصية الخاصة بالمتقدم مثل بلده أو دراسته وما إلى ذلك، كما يتم سؤاله بالتحدث عنه نفسه، ويتم أيضا عمل تلخيص لمعلومات معينة لمحادثة قصيرة.

الكتابة:

وهي الجزء الأخير من الامتحان، حيث يقوم المختبر بكتابة مقالتين قصيرتين وسيجد على ورقة الامتحان موضوعات هامة يجب عليه أن يكتب عنها، وفي نوع الامتحان IBT (على الانترنت) يقوم بتحليل مواد ما من نص أو محاضرة وكتابة مقالة نقاشية عنها.

٣- كفايات المعلمين: يهدف الاختبار لقياس تحقق الحد الأدنى من المعايير المطلوب توافرها. وينقسم اختبار المعلمين لقسمين:

الاختبار العام واختبار تخصص.

الاختبار العام:

يغطي المجالات التربوية العامة التي تشترك فيها جميع التخصصات، كالمعرفة المهنية وتعزيز ودعم التعلم والمسؤولية المهنية.

اختبار التخصص: يغطي المجالات الأساسية لكل تخصص.

الاختبار تابع للمركز الوطني للقياس والتقويم.

رابط الاختبار: http://qiyas.sa/ar/exams/profession/teachers/Pages/default.aspx

٤- قدرات جامعيين:

يقيس الاختبار القدرات التحليلية والاستدلالية لدى خريجي الجامعات

ويقدم باللغة العربية

تشترط هذا الاختبار بعض البرامج كالدراسات العليا داخل المملكة والابتعاث للدراسات العليا.

يقدم الاختبار للمركز الوطني للقياس والتقويم.

رابط الاختبار: http://qiyas.sa/ar/Exams/Education/University/Pages/default.aspx

لا تضيعي وقت انتظار ما بعد التخرج:

يتفق أغلب الخريجين والخريجات وخصوصًا النشطين جدًا منهم بمرورهم بلحظات سيئة قبيل الحصول على الوظيفة

مررت أيضًا ببطيء مرحلة انتظار الوظيفة فبعد تخرجي الجامعة منذ حوالي سنة ونصف وبما أني إنسانة نشيطة ومنتجة فلا أتحمل العطالة والإجازات الطويلة وكأن الأسابيع التي انتظرت استلام الوثيقة فيها شهور وليست عدة أسابيع فقط، وبدأت بعد استلام الوثيقة بأيام، التدريب كمدربة لغة انجليزية بأحد المعاهد وخضت التجربة في ما يقارب الثمانية أشهر وبعدها استقلت لعدة أسباب..

الفكرة الأهم ٧ أشهر من بعد جلوسي بعد الاستقالة في البيت لن أصف لكم غمامة الطاقة السلبية التي اجتاحتني “حلطمة” وكآبة وسوداوية، وكأي شخص جاء اليوم بأفكاره التي صفعتني فاكتشفت أني عالقة، “مغرّزة” أصبحت أفكر لماذا أنا توقفت من تطوير نفسي؟ صحيح كنت أحضر دورات سواء فعلية أو افتراضية لكن كنت أحس بخلل ما وعدم رضى داخلي عن نفسي

وكل تساؤلاتي كانت: لماذا علّقت كل أملي بأني لن أستطيع تكوين نفسي إلا إذا حصلت الوظيفة التي أردتها؟

ما أريد قوله هو حياة بهذه العظمة والحجم هل من العدلِ أن أحصر أمنياتي بشكل “حرفي”؟ مُنحت أشياءً كثيرة تجعلني أقتنص كل الفرص في هذه الحياة وبسبب أمنيتين أو ثلاث لم تتحقق؟ هل لي أن أتجاهل قوة حباني الإله إياها وأيأس مبكرًا؟

أيقظتني هذه التساؤلات من منطقة الراحة التفكيرية ولأرضي ضميري بسبب إنتظار وظيفة أو قبول دراسة… صحيح لم أصل لأمنياتي الحرفية، ومازالت أمنياتي موجودة لن ولم أتخلى عنها ومازلت أسعى لها ولم أخنع ولن أخضع لأي ظرف كان ليجعلني أتقاعس للوصول لما أطمح أن أكون!

فبدلًا من أوقات الانتظار بدأت أُشغلها بالأشياء التي أجلتها وقت دراستي وكنت أتمنى تحقيقها فأعتقد أن هذا الوقت الأنسب لها.

ابدئي انتي أيضا

• بتطوير هواياتك

• تجربة أشياء وبرامج جديدة

• دورات الإنترنت في مجالات تحبينها ومجالات جديدة ومهارات تفتقرين لها مهمة للوصول لإحدى طموحاتك

• قراءة كتب وتدوينات في عدة مجالات

• تعلمي لغة جديدة

• إعملي على إنجازات كنتِ تتمنين أن تحققيها سابقًا.

كنت أقول الحياة أيام الجامعة كانت حياة لأني كنت نشيطة أكثر لكن عندما غيّرت نمط تفكيري وروتيني أرى أن الحياة دبّت في حياتي من جديد وستجدينها كذلك أنتِ أيضًا.

لكل خريجة تمر بشهور الكآبة بعد التخرج وانتظار الوظيفة المناسبة:

رِزقك آتٍ فلا تقعدي متحسرةً على إنجازاتك السابقة وتعتقدي بأنها لم تجدي نفعًا

اسعِ، طوّري نفسك، إبحثي، لا تندبي حظك، لا ترمي حنقك وغضبك على وجود الواسطة والظلم، الواقع لا يهدمك إذا كان قد ظلمك فلا تظلمي نفسك بمجاراته وإيذاء نفسك بتفكيرك وتقاعسك! لن تزيدك طاقتك المتأججة غضبًا تطويرًا لذاتك إن لم تستغليها في صالحك!

لا تحسدي غيرك، لا تنظري للآخرين ولا تقارني نفسك فيهم، أنظري إلى ممشى قدميك، لا تلتفتي للخلف، تذكري ما زلت تحتاجين لمزيدًا للتطوير، تعلّمي وعلّمي، ناضِلي، أثبتي وكوّني نفسك، إذا لم تُفلح خطتك رقم ١ أو ٢ أو ٣ فلديك عدد لا نهائي من الأرقام، لاتحصري نفسك، مرّني روحك، تفاءلي، وادعِ ربك بالخيرة والرِزق…

تذكري دائمًا “والله للساعين خير معين”

(جزء ٧) الحياة الجامعية | قبل توديع الجامعة

قبل توديع الجامعة

متطلبات قبل توديع الجامعة (؛

التدريب الميداني

خلال الفترة الجامعية وقبل تخرج الطالبة تحتاج بعض التخصصات للتدريب الميداني وكل تخصص له تدريب مستقل مختلف يطول أو يقصر وله شروط مستقلة عن بقية التخصصات، كتخصصات الهندسة والطب والتخصصات التربوي والعلمية والإدارية وغيرها.

ما أهمية التدريب الميداني:

١- يساعد الطالبة على تطبيق المعرفة التي اكتسبتها خلال سنوات الجامعة، مما يكسبها الخبرة والفهم بشكل أكبر في تخصصها.

٢- يساعد الطالبة على فهم حاجات سوق العمل والتعرف على طبيعته.

٣- يمكن أن يكون مقر التدريب بوابة للوصول للوظيفة إذا أثبتت الطالبة جدارتها لديهم.

٤- يكسر خوف الطالبة وتوجسها لما ستواجهه بعد تخرجها.

دونك بعض النصائح:

⁃ التدريب الميداني مهما قصرت مدته لبعض التخصصات إلا أن الاهتمام باختيار مكان مناسب سيساعدك أكثر في تحقيق هدفك المنشود من هذا التدريب بإذن الله.

⁃ استفيدي من تجارب زميلاتك الخريجات من نفس تخصصك أو من يكبرنك بسنين الدراسة في رحلة البحث عن مكان تدريب مناسب.

⁃ صممي سيرتك الذاتية لتقديمها لمكان التدريب.

——

مشروع التخرج

يعتبر مشروع التخرج مثل الاختبار الذي يقيس مدى قدرة الطالبة البحثية والتحليلية والأكاديمية وكيفية دمج ما تعلمته من معرفة مع هذا المشروع، تختلف طبيعة المشاريع باختلاف التخصصات وشروط ومتطلبات القسم.

أولًا: اختيار المجموعة:

لا مجال هنا للاختيار العشوائي أو لأنها صديقتك فقط ستختارينها، أجيدي اختيارك لمجموعتك كي لا يقع الحمل عليك.

ثانيًا: اختيار الفكرة وموضوع المشروع:

بالاتفاق يتم اختيار موضوع وفكرة المشروع بالنظر للدراسات والبحوث السابقة واحتياجات تخصصك، بالإضافة لمدى اهتمامكم بالموضوع.

ثالثًا: القراءة، القراءة، القراءة: الاطلاع على الموضوع والقراءة فيه بعمق وبكثرة كي تكتسبون أكبر قدر ممكن من معلومات ومعرفة بالموضوع المُختار.

رابعًا: تصميم جدول مهام وإنجاز ينظم وقتكم ويجعل توزيع المهام واضحة لكل المجموعة ووضع حد أخير لكل جزئية كيلا يكتسح التأجيل والفوضى على مهامكم.

خامسًا: في حال عدم استطاعتك الاجتماع اليومي أنتِ ومجموعتك بإمكانكم عمل مجلد خاص بالمشروع بقوقل درايڤ بحيث ترفع كل طالبة في المجموعة مستند عملها ويطلع البقية عليه.

اضاءة: – احتفظوا بنسخ الكترونية للمشروع في اكثر من مكان لكيلا تضيع أو تزول مع أي مشكلة حاسوبية.

⁃ عند إرسال المستند للمطبعة لطباعتها أنصحكِ أن تكون بصيغة PDF لكيلا يتغير أو يتبدّل تنسيق المستند بسبب اختلاف انظمة الكمبيوترات أيضًا حفظًا لحقوق النسخ.

ربما تشجعك زميلة أو تلمع برأسك فكرة بأن تستعيني بشخصًا أو مكتبة لكتابة المشروع عنك ومجموعتك لتنعموا بمزيدًا من الراحة والوقت، فالحكم الديني لهذا التصرف واضح لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من غشنا فليس منا” صحيح مسلم، ولن تشعري بطعم الإنجاز يا صديقتي ورؤية مشروعك بين يديك مطبوعًا تحملينه بابتسامة مرسومة على وجهك لهذا الإنجاز.

صُمم هذا المشروع لأجلك ولأجل تطويرك واكسابك الخبرة فلا تفوّتي هذه الفرصة، وتذكري بأن مشروع تخرج مرحلة البكالوريوس ابن لمشاريع ورسائل الماجستير والدكتوراه فهو بوابة لكِ لتطوير كتابتك الأكاديمية وقدراتك البحثية والشخصية أيضًا.

(جزء ٦) الحياة الجامعية | مصطلحات جامعية

بعض المصطلحات الجامعية وشرحها:

المعدل التراكمي: وهو معدل لمجموع كافة الفصول الدراسية التي درستيها بالجامعه وهو المعدل الأهم والرئيسي في الجامعة.

المعدل الفصلي: وهو معدلك لفصل دراسي واحد مثل معدل الفصل الأول أو معدل الفصل الثاني أو الصيفي.

سميستر semester: الفصل الدراسي لمدة نصف سنة.

First semester: الفصل الدراسي الأول.

كويز Quiz: اختبار قصير

ميد تيرم mid term: اختبار فصلي

فاينل final: الاختبار النهائي

أنواع المقررات في عدد من الجامعات:

المقررات الاجبارية: وهي المقررات التي لا يمكن تركها او حذفها ممكن تأجيلها لترم او تقديمها لكن لايتم حذفها تماما.

المقررات الاختيارية: مجموعة مقررات من قسمك تطلب الجامعة بأن تختاري منها لتدرسي عدد معين من الساعات.

المقررات الحرة: مقررات من تخصصات اخرى تربوية مثلا تطلب الجامعة منك بأن تختاري منها لدراسة عدد ساعات معينة وهي اقل من ساعات الاختيارية.

المتطلب السابق لمقرر: هي مقرر يجب عليك دراسته والنجاح فيه لتتمكني من تسجيل المقرر الاخر.

مثال مقرر قراءة ٢ لتدرسيه يجب عليك اجتياز مقرر مهارات القراءة ١.

وثيقة التخرج: وهي الشهادة التي تحمل بياناتك الشخصية وتخصصك ومعدلك وسنة التخرج.

السجل الأكاديمي: يحتوي على الفصول الدراسية بمقرراتها والنقاط والمعدل الذي أحرزتيهم، ويوجد سجل غير رسمي وهو موجود في صفحتك الأكاديمية أما الرسمي المطبوع والمختوم يتم تسليمك اياه عند التخرج وهو صالح للإستخدام الرسمي كالتقديم في الدراسات العليا والوظائف بعد التخرج.

مراتب الشرف:

١- مرتبة الشرف الأولى: حين حصولك على المعدل التالي حين تخرجك:

– ٤.٧٥ إلى ٥ “بالنسبة للمعدل من ٥”

⁃ ٣.٧٥ إلى ٤ “بالنسبة للمعدل من ٤”

٢- مرتبة الشرف الثانية:

– ٤.٢٥ إلى ٤.٧٤ “بالنسبة للمعدل من ٥”

⁃ ٣.٢٥ إلى ٣.٧٤ “بالنسبة للمعدل من ٤”

(جزء ٥) الحياة الجامعية | التميّز

اصنعي من نفسك علامة متميزة:

كيف تختلفين عن غيرك؟

لطالما نظرنا بإعجاب لفتيات تميزن عن غيرهن سواء لوصولهن لطموحهن، أو بإنجازاتهن أو بما يملكنه من مهارات وغيره، ولكن هل تساءلتِ يومًا كيف لهن وصلن إلى مبتغاهن؟

ربما يعلّق البعض شماعة كسلهن بأن نجاحات هؤلاء المتميزات ماهي إلا مساعدة أو معزة مُنحت إليهن وأحرزنها بكل راحة، وما لا يعرفنه هو أن المتميزات والناجحات ليسوا سوا بشرًا عانوا وتعبوا وأعطوا جهدًا ووقتًا بعد توفيق الله.

لا تكوني شخص عادي ينتظر في صفوف المنتظرين لصدفة تنتشلكِ لعالم النجاح، ولا تنتظري اليد التي تشدّك دائمًا للأمام.

لا تفاضلي الخنوع للكسل والإحباط عند الخطأ والمحاولة الفاشلة فمع تلك المحاولات الفاشلة درس فنجاح، حباكِ الله قوة وأنتِ هنا لهدف فاجعلي لكِ هدفًا يستمر معك طول الحياة.

امتلئي بالثقة لا لدرجة الغرور واسعي لاكتساب العديد من المهارات فامتلاكك لأكبر عدد منها واتقانها يميزك عن غيركِ، وابتعدي عن السلبيين المحبطين ولا تكوني منهم لكي لا تكوني نسخة مكررة لا تتميز بشي.

——

الأنشطة اللامنهجية.

تهدف الأنشطة اللامنهجية بصقل شخصية الطالبة بجانب الجانب العلمي والأكاديمي فلا تكاد بيئة تعليمية تخلو من الأنشطة الطلابية.

استغلّيها! فإذا لديك نقطة ضعف في مهارة معينة في شخصيتك اعملي على تطويرها مع الأنشطة والمبادرات، وطوّعي هواياتك وشاركي بما لديك من أفكار، بادري لا تنتظري بأن تتم دعوتكِ بالمشاركة، وستكتسبين العديد من المهارات فالمجالس الطلابية تقوّي روحكِ القيادية وحسّك المجتمعي، والمؤتمرات العلمية تكسبك روح المنافسة الشريفة، اللقاءات والأنشطة ستكسبك مهارات في التخطيط وإدارة الوقت والثقة وترفع نسبة الذكاء الاجتماعي لديكِ بشكل ملحوظ، فسيكون لكِ شبكة علاقات اجتماعية وأكاديمية واسعة.

وعن تجربة كانت لهذه المشاركات والأنشطة أثرًا علي بعد فضل الله بشكل ملحوظ.

فقد جربت ترأّس المجلس الطلابي في الكلية، والمبادرة في إنشاء عدد من الأندية الطلابية كنادي اللغة الإنجليزية والتوستماسترز والمشاركة في الملتقيات العلمية والمبادرة في تنسيق وتنظيم لقاء المستجدات بقسمنا منذ أن كنت في المستوى الثاني وغيرها الكثير فقد كانت حياتي الجامعية في مرحلة البكالوريوس حافلة بالمبادرات والأنشطة ولازلت اتذكر كيف كانت الأربع سنوات كفيلة بأن تكسبني الكثير بعد فضل الله.

كان يتكرر علي سؤال دائمًا كيف توازنين بين وقتك في الدراسة مع وقتك في الأنشطة الطلابية؟

بحديثنا عن الوقت واتهمانا له بأن يحدّ من إنجازاتنا وطموحاتنا ما هي إلا خدعة ومشكلة يكمن حلها في إدارة جيدة متوازنة للوقت، فنجعل الأولوية للمهام الأهم فالمهم ثم الأقل أهمية ثم لمضيعات الوقت.

وقد يتهرّب البعض من المشاركات في الأنشطة والمبادرات التطوعية والمؤتمرات خوفًا من تأثيرها سلبيًا على معدلاتهم.

هناك نماذج كثيرة ممن تخرجوا بمراتب الشرف ووضعوا بصمتهم في مثل هذه المبادرات، وهنا أقول وعن تجربة ستزيدك المبادرات التطوعية شغفًا لدراستك وكل ما عليك هو إدارة وقتك وجدولك.

أقول لكِ ستتخرجين بعد أربع سنوات أو أكثر بقليل وسيجدر بكِ أن تكتبي سيرتك الذاتية، فماذا ستكتبين بعد مؤهلك العلمي ومعلوماتك الشخصية، فذلك لن يكفي أبدًا بأن يجعلكِ مميزة عن غيرك، ولربما ستندمين لأنك محرجة من تقديم ورقة “سيرتك الذاتية” لا يكاد نصفها ممتليء.

التعلم لا يتوقف عند انتهاء المحاضرة.

يؤمن الشغوفون بالعِلم بما سيكسبهم حُب البحث عن المعرفة مما يحفّزهم لتجاوز العقبات والمحبّطات وناشري السلبيّة -وإن عَلَت أصواتهم- مستمتعين بالرغم من مشقّة رحلة التعلّم، ساعين لنشر النفعِ، ومتوكّلين على الله ليعينهم على ذلك.

ربما لا نستشعر نعمة أن الله منّ علينا بمقعد دراسي أو بقبول إلّا بعدما نُمنح بها بعد محاولات حثيثة وسعي وجُهد يُشعرنا بالإمتنان إزاء هذا الفضل من الله، فلا يجدر بنا أن نخلق من أنفسنا متعلّمين سلبيين، خُلقنا مختلفين وبعقلٍ يُفكر ووُهبنا قدرات عظيمة. بوسعنا أن نطّلع ونكتسب ونناقش وننقد ونُنَقّح، فلسنا آلات كتابة أو تسجيل نكتب مايُملى علينا فحسب.

سيكثُر المحبطون وسنواجه الكثير ممن يبثّون سلبيتهم، فلهم حرية الكلام، وغمر أنفسهم بالسلبية وبيدكِ تقوية مناعتكِ من تأثيرهم عليكِ، وحِين تخضعين تحت سيطرة سلبيتهم ستلتفتين لهم حِين تفتقدين المعلومة ولا تجديهم، وعندما تحتاجين المعرفة لن يكونوا بجانبك.

أشبعي عقلك وروحك، اقرئي، اطّلعي، طوّري نفسك معرفيًا وعمليًا في تخصصك واهتمامتك، لا تقفي لحد معيّن وتقولي: “اكتفيت وأُشبعت” كلما زادت معرفتك كلما احتجتِ لمعرفة أكثر، العلم لا حدود له ولا نقطة انتهاء، لا تتوقف عند كلام عضو التدريس بل ابحثي أكثر؛ لأن سويعات المحاضرة لا تكفي وحدها لمعرفتك.

عندما تُحسّي ببذرة شغفٍ اسقيها لتنمو معك وتكبر، وأكسبي نفسك لذّة العِلم والتعلّم واروِ شغف نشرهم لنفعِ غيرك. أدمنِ العلم لتخرجي من كهفك ويتسع أفقك وترقين، ولا تُحقِّري أي معلومة ولا أي تخصص كان وعظّمي العِلم، فكُلّ عِلمٍ يرقى بصاحبه يستحقّ التعلّم.

——

(ج٤) الحياة الجامعية | مهارات الطالبة الجامعية (اللغة الإنجليزية)

اللغة الإنجليزية

⁃ كيف اكتسب وأطور اللغة الإنجليزية؟

أصبحت اللغة الإنجليزية إحدى منطلبات هذا العصر فأغلب التخصصات أصبحت تُدرّس باللغة الإنجليزية وبسبب التأسيس السيء للغة عند الكثير، يواجه الطالبات حرجًا وتضعف ثقتهم بأنفسهم بسبب مستواهم المبتديء باللغة استيعابًا ونطقًا وكتابةً.

إذا استطعتِ التسجيل بمعهد تعليم لغة أو التسجيل بمواقع تعليم الانجليزية كإنجلش تاون وڤيربلنق.

يحتاج تعلم اللغة إلى ثلاثية مهمة:

١- الصبر

٢- ثقة وشجاعة

٣- إصرار وممارسة

تذكري دائمًا بأن كل متعلمي اللغات على وجه الكرة الأرضية يواجهون نفس المشكلة التي تواجهينها فلا تقلقي الإختلاف عند المتعلمين يكمن في هذه الثلاثية بعد توفيق الله.

الصبر: تعلم اللغة ليس بيوم وليلة نتذكر بداية الغيث قطرة وبداية الشجرة بذرة، ونتذكر بدايتنا في تعلم اللغة الأم بدايتها المغاغاة ثم بعض الكلمات الى ان تزيد الخلفية اللغوية وجمل ركيكة ومن ثم جمل صحيحة … الى ماوصلنا اليه …

الثقة والشجاعة: يكتسح الخجل على المتعلمين المبتدئين وخصوصا عند التحدث باللغة الإنجليزية والكتابة بها، والخوف من الخطأ، لتتحلي بالشجاعة ولا بأس من الخطأ فلن تتعلمي من دون أخطاء لأنها أحد مفاتيح التعلم والإتقان.

الإصرار والممارسة: تعلم اللغة الإنجليزية كأي مهارة ستصلي لدرجة الإتقان مع الممارسة والإصرار على التعلم مهما فشلتِ وأخطأتِ.

مستواي مبتدئ جدًا كيف أبدأ؟

ذكر المتحدث كريس في تيديكس بأن هناك ٥ خطوات يستطيع بها الفرد بأن يكتسب اللغة الثانية بفاعلية وسرعة.

١- استمعي كثيرًا للغة الإنجليزية حتى ولو لم تفهمي لايشترط بأن تعيشي في دولة لغتها الأم الانجليزية هناك قنوات على اليوتيوب والانترنت تساعد في ذلك. ومن أهمها: قنوات بي بي سي تعلم الانجليزية

٢- افهمي المعنى قبل أنت تتعرفي على الكلمات التي تسمعينها من خلال لغة الجسد.

٣- استعمالك الكلمات التي تعلمتيها في صياغات مختلفة تكسبك مصطلحات أكثر

فعند تعلمك ل ١٠ أسماء و١٠ افعال و١٠ صفات بإمكانك صياغة ١٠٠٠ جملة بها.

لا يشترط بأن تكون صياغة مثالية لا تخلوا من الركاكة لا بأس في البداية بعد التعود ابدئي بربط هذه الكلمات بأدوات الربط لتكون موزونة وصحيحة نحويًا بشكل أفضل عن السابق.

٤- تكرار الكلمات بنفس طريقة متحدثيها وبإمكانك الاستعانة باليوتيوب.

⁃ تطوير الكتابة باللغة الإنجليزية:

دونكم بعض النصائح المجربة لبعض استراتجيات تطوير الكتابة باللغة الإنجليزية

١- التدرج بتعلم وتدرب كتابة الجُمَل لأن أساس المقال مجموعة قطع، وأساس القطع مجموعة جُمَل

فالتدرّب أولًا على بناء جملة صحيحة في كل أنواع الجمل: البسيطة، المركبة، المعقدة بالتدريج من ابتداءً بالبسيطة..

مثلًا الجُمل البسيطة لها أنواع بعد اتقانها يتم الانتقال بعدها للجُمل المركبة وبعدها المعقدة وهكذا

٢- المفردات:

من أسس الكتابة الصحيحة تفادي الأخطاء الإملائية وأيضًا اختيار الكلمات والمرادفات والتنوع فيها الاهتمام بالمفردات الانتقالية وأدوات الربط

٣- القواعد:

استخدام أزمنة مختلفة والتي تتناسب مع الماضي، المستقبل أو الحاضر بالإضافة إلى المجهول والمعلوم مع أخذ الاعتبار بالإكثار من الجمل المعلومة وهكذا.

*** هنا مجموعة مقاطع ممتازة لشرح القواعد: https://www.engvid.com/topic/grammar/

٤- استخدام علامات الترقيم بشكل صحيح ومتى استخدام الحروف الكبيرة للمفردات

٥- تكوين الأفكار وترتيبها يكون بشكل منطقي مثلا المقدمة وتسلسل الأفكار للنص والخاتمة يمكن الاستعانة برسم خريطة ذهنية أو تعداد نقطي لترتيب الأفكار مبدئيًا ومن ثم البدء بالكتابة

٦- تساعد القراءة لتطوير الكتابة فعند اختيارك لنص ما، إبدأ بقراءته وتحليله ليفيدك في كيفية البناء واختيار المفردات وغيرها

٧- من الطرق التي أفادتني في بدايات مراحل تطويري للكتابة أقرأ قطعة أو نص وأعيد صياغتها بأسلوبي.

موقع verbling:

تدوينة موقع فيربلنق ~